أهم الأخبار
الرئيسية / أخبار عربية / هبة فلسطين مستمرة: شهيدة في الضفة

هبة فلسطين مستمرة: شهيدة في الضفة

 استُشهدت الشابة الفلسطينية رشا محمد عويصي (23 عاماً)، يوم الإثنين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، على معبر “الياهو” جنوب قلقيلية في الضفة الغربية، بدعوى محاولة طعن، ليرتفع بذلك عدد شهداء الهبة منذ الأول من تشرين الاول الماضي إلى 80 شهيداً بينهم 17 طفلاً واربع نساء.
وقالت قوات الاحتلال إن عويصي اقتربت من حاجز “الياهو” عند قلقيلية، مشيرة إلى أن الجنود طلبوا منها التوقّف مرات عدّة لكنّها رفضت، فتمّ إطلاق النار عليها، ما أدى إلى إصابتها بجروح حرجة جداً أدت إلى استشهادها.
وادعت وزارة الحرب الإسرائيلية أنه عُثر في حقيبة عويصي على رسالتين، الأولى تُعرب فيها عن رغبتها في تنفيذ عملية طعن، والثانية عبارة عن رسالة وداع.
وفي سياق متّصل، أفادت وكالة “معاً” بأن قوات الاحتلال اعتقلت الفتاة أريج محمد حسين مسالمة (16 عاماً)، بدعوى حيازتها سكيناً، على أحد حواجز الحرم الإبراهيمي في مدينة الخليل.
وأوضح شهود بأن قوات الاحتلال اعتدت بالضرب على الفتاة قبل أن تعتقلها، مشيرين إلى أن تواجد المواطنين في المكان منع الجيش من إطلاق النار عليها وقتلها .
من جهة ثانية، شنّ طيران الاحتلال الإسرائيلي ليل الاحد-الاثنين غارة على موقع لحركة “المقاومة الإسلامية” (حماس) في قطاع غزة، رداً على إطلاق صاروخ من القطاع على جنوب الأراضي المحتلة.
وقال جيش الاحتلال، في بيان، إن “صاروخاً أُطلق مساء الاحد من قطاع غزة” نحو المجلس الإقليمي “شاعار هانيغيف” جنوب فلسطين المحتلة، مشيراً الى أن الصاروخ لم يُسفر عن أي اصابات.
وتابع البيان انه “رداً على ذلك استهدف الطيران الاسرائيلي موقعاً لحماس جنوب قطاع غزة”.
وأوضح مصدر أمني فلسطيني أن الطيران الحربي الإسرائيلي شن فجر، اليوم، غارة على موقع تدريب تابعاً لـ”كتائب القسام” الجناح العسكري لـ”حماس”، من دون وقوع اصابات.
وأكد المصدر الفلسطيني أن “طائرات الاحتلال أطلقت صاروخين على موقع تدريب للمقاومة الفلسطينية في منطقة المحررات (وهو الاسم الذي يطلق على المستوطنات التي أخلاها الاحتلال العام 2005)، شمال غربي رفح، ما أوقع أضراراً في الموقع وفي محيطه” من دون تسجيل إصابات.
إلى ذلك، ذكر مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة الغربية غسان دغلس أن مستوطناً أطلق النار على مزارعين فلسطينيين في بلدة اللبن الشرقية جنوب مدينة نابلس، من دون وقوع إصابات.
وقال دغلس لوكالة “صفا” إن مستوطناً كان يقود سيارته على الطريق الرئيسي بين مدينتي نابلس ورام الله، أطلق النار من بندقيته باتجاه مجموعة مزارعين أثناء قطفهم الزيتون.
وأوضح أن “الرصاص لم يصب أحداً من المزارعين، فيما لاذ المستوطن بالفرار إلى إحدى المستوطنات القريبة”، مشيراً إلى أن قوات الاحتلال وصلت إلى المكان بعد دقائق إثر سماع صوت إطلاق النار، وبدأت تحقيقاً مع المزارعين حول ملابسات الحادث.

وكالات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*